إنها رسالة المرأة المتحدية بحق

http://www.maryam-rajavi.com/en/index.php?limitstart=8دنيا الوطن – محمد رحيم:  المؤتمران النسويان الدوليان اللذان عقدا بالعاصمة الفرنسية باريس من جانب المقاومة الايرانية، و النجاح الباهر الذي حققاهما، أثبت من جديد بأن المرأة الايرانية بإمکانها أن تکون جزئا و جانبا اساسيا فعالا في إحداث التغيير المنتظر في إيران.

تمکن المقاومة الايرانية و بإمکانياتها المتواضعة من جمع ذلك الحشد الهائل من الوفود و الشخصيات النسوية البارزة من دول عديدة تنتمي لخمسة قارات، والقرارات و التوصيات الفاعلة التي خرج بها المؤتمران بصدد مواجهة التطرف الديني و لجم تحرکه، کان بمثابة رسالة جدية من جانب نساء العالم بشکل خاص و الايرانيات منهن بشکل خاص، وکان واضحا من خلال الکلمات المختلفة التي تم إلقائها في المؤتمر ان النساء يرفضن أن يبقين في موقف الدفاع السلبي و قمن برد الصاع صاعين للنظام الايراني الذي يقود و يغذي ظاهرة التطرف الديني و يدفعها لکي يهمش دور المرأة و يقصيها عن اداء رسالتها الانسانية في الحياة.

السيدة مريم رجوي، رئيسة الجمهورية المنتخبة من جانب المقاومة الايرانية، والتي تحمل لواء النضال من أجل الحرية و الديمقراطية للشعب الايراني و تتبوأ مکانة و منزلة خاصة في الکفاح من أجل حقوق النساء بصورة عامة و الايرانيات و المسلمات منهن بصورة خاصة، وقد أماطت اللثام في کلمتيها أمام المؤتمر عن الدور المشبوه للنظام الايراني في تغذية ظاهرة التطرف الديني في المنطقة و مساعيه المستمرة من أجل جعل التطرف الديني أمرا واقعا، مطالبة بالعمل الجدي من أجل تشکيل جبهة معادية للتطرف تأخذ على عاتقها مواجهة هذا التيار، وقد لقيت کلمتي السيدة رجوي صدى طيبا و قويا في نفوس و أفئدة الوفود النسوية حيث بادرن لتإييد ماجاء فيهما و العمل من أجل تفعيله و تطبيقه على أرض الواقع مما يعتبر إنتصارا جديدا تحققه هذه المرأة المکافحة من أجل الحرية و الديمقراطية و السلام و الامن و الاستقرار في بلدها و المنطقة و العالم.

المواقف و النتائج و البيانات النهائية التي خرج بها المؤتمران النسويان، يمکن وصفهما بأنهما يمثلان رسالة تحدي ذات طابع خاص من جانب نساء العالم و الايرانيات منهن خصوصا للنظام الايراني، وتثبت و تؤکد له من أن الساحة النسائية في إيران و المنطقة و العالم لن تترك له کي يعبث و يصول و يجول فيها، بل انهن”أي النساء”، يقفن له بالمرصاد و يواجهن کافة مخططاته و يقبرنها في مهدها.

 

اخبار ايران:إنها رسالة المرأة المتحدية بحق

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s